• ×

03:29 صباحًا , الخميس 24 سبتمبر 2020

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

ياسيدي الرجل..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


اخترت هذا العنوان كي لا يظن الرجل أنني ضده ولن أعيد تلك الكلمات التي تتكرر دائماً أن الرجل هو الزوج ، الأب ، الأخ ، وأيضاً الإبن ، بل سأخاطبه كما يحب وأقول ياسيدي الرجل كل فعل له ردة فعل مساوية له بالقوة ومعاكسة له بالإتجاه قاعدة فيزيائية لا جدال فيها ..

فهذه القاعدة لا تنطبق على حياتك مع المرأة حيث يختلف الأمر تماماً فتجدها ما أن تمنحها لو الشيء القليل على المستوى المعنوي إلا وتقابلك بأضعاف أضعافه وفي نفس الإتجاه ، وأرجو عزيزي القاريء أن لا تأخذ الأمر على وجه التعميم ولست هنا مع المرأة أو ضد الرجل ، كل ما أرمي إليه هو تسليط الضوء على حالة ربما في كثير من البيوت المغلقة ...

أي ردة فعل من المرأة مبنية بشكل أو بآخر على فعل الرجل لذلك عزيزي الرجل لا تتوقع أن تسير الأمور دائماً لصالحك دون أن تقدم العطاء ولو جزء يسير مما تريد أخذه و أؤكد لك أنك ستأخذ الكثير ..

إن كنت تريد الإهتمام فامنحها بعض الوقت لتشعر أنها من الأولويات في حياتك لا إفراط ولا تفريط ، أشركها في بعض الأمور الخاصة بك والتي من الممكن إستشارتها أو مناقشتها بها ، دعها تشعر أنها مركز اهتمام وليست مجرد آلة في البيت أو إنسانة مهمشة لا قيمة لها في حياتك .

تريد منها أن تمنحك المساحة والوقت كي تنفرد بنفسك .. حسناً لا بأس ، لكن ماذا عنها هي ؟
ليتك تبذل بعض الجهد الذهني والعاطفي لتفكر بوحدتها في غيابك وحاجتها للتحدث معك ، وكم من الظنون تعتريها بحكم تفكيرها العاطفي ، وأنت سيدي الرجل تستطيع أن تنهي كل ذلك ببعض كلمات منك وباقة ورود ربما حمراء أو بيضاء تنعش من خلالها قلبها وحياتها ..

لابد أن نعرف جيداً , ونعي حقيقة ثابته هي أن تركيبة الرجل النفسية تختلف تماماً عن تركيبة المرأة , لذلك لا بد من الطرفين بذل العناء في استيعاب الآخر.

1

طبيعته ، تفكيره ، تربيته ، بيئته ، مجتمعه .. كل هذه العناصر تؤثر في بناء الشخصية للجنسين ،

لِمَ لا تبدأ أنت في ذلك أيها الرجل فالرجال قوامون على النساء ؟

أعود لأؤكد لك ستجد المثل وأكثر ... تحية لك ياسيدي الرجل :

ما أنا إلا عاشقة للثمانية وعشرين حرفاً أدللها وتدللني ,وأحياناً أعذبها وتعذبني .....



حورية المساء

 9  0  1520
التعليقات ( 9 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-02-2011 09:21 مساءً توتا الحوباني :
    ماشالله على الكلمات النرجسيه

    استمتعث كثيرا بقراءة تلك العبارات الجميله

    والمعادله الفزيائيه الثمينة

    نعم وحقا نحن كذلك

    ووقفت مطولاااا عند ختام مقالك الجميل

    ما أنا الا عاشقه لثمانيه والعشرون حرف

    واقول لكي حوريه كم عشقت أنا نثر احرفك

    سلمتي عزيزتي
  • #2
    07-02-2011 09:45 مساءً سماعي لخضر :
    الرجل يتمنى السعادة ولكن المرأة تصنعها... وفقكم الله أختنا الفاضلة الاديبة حنان ابوحميد وتمنياتنا لكم المزيد من العطاء الادبي والثقافي ....أطلقي العنان لقلمكي الذهبي ونحن ندعمكي تحياتنا العربية من نائب مدير التحرير لوكالة عرار الاردنية
    بوابة الثقافة العربية المكلف بشؤون الجزائر الاعلامي سماعي لخضر
  • #3
    07-02-2011 09:54 مساءً كوكب حر :
    ممتاز هذا المقال واعجبني كثيرا ولكن اختي الا تجدين او حتى تسميعين ان بعض الرجال يحقق رغبة المراه ولكنها تفرط او لاتبالي في بعض ردود فعل الرجل فمثلا تريد ان تكون مثل جارتها او اختها او بنت عمها لان زوجها احضر لها شغاله او طقم الماس او اي شي لماذا لاتراعي ضروف زوجها المعيشيه اذا كان زوج بنت عمها او زوج اختها معيشته اقدر
    و هذا مارت ان ابينه
    لا وذا حصل خلاف بصيط او زعل قالت انت عمرك ماشفنا منك شي تنكر كل اللي يسويه في لحظه
  • #4
    07-02-2011 10:59 مساءً بدران :
    آيا.. حنان

    .. مرارة الحرمان
    وصورة المكان ؟
    وبيتٌ قد آلفته
    دمره البركان !!

    وقلبٌ قد أحبه
    أماته الهجران !؟

    كأننا في غابة
    وحولنا الزمان

    نفرُ من وحوشها
    للموت في الأحضان

    وللكلام فصله..
    فكلنا حيتان

    كُلنا حيتان

    الحرف لبدران "أرشيف"
  • #5
    07-02-2011 11:23 مساءً م/ المنصور :
    بوركت , أستاذة حنان , وصفة من الحياة لاستدامة السعادة, يمنحهاالرجل, وبالمقابل ابتسامة ترتسم على شفتي حواء تعطي الاطمئنان لآدم.

    هكذا يذوب جبل الجليد إن وُجدَ, ومن الطبعي أن تكون هكذا علاقتيهمافالابتسامة صدقة, والهدية حث عليها المصطفى صلى الله عليه وسلم, فقال: تهادوا تحابوا, فماباِلك بين الشريكين وبعشٍ واحد
    ,
  • #6
    07-03-2011 04:38 صباحًا fatema abdalazez :
    جميل جدا مقالك وكلماتك مريحة للنفس
    لدرجة اني قرأته عدة مرات
    فعلا فأنتي عاشقة للحرف ومبدعةفي كتابته
  • #7
    07-11-2011 10:43 صباحًا عبدالله العابد :
    بكل صراحة كلام يستحق الاعجاب مع ان لدي تحفظ على بعض النقاط
  • #8
    07-11-2011 10:58 مساءً محمد بن مسعود الفيفي :
    نعم لم تنحازي إلى أي من الطرفين وجعلت الأمر مناصفة .. من جاني أجد المسؤولية تقع على عاتق الرجل نجاحا أو فشلا بما نسبة عالية جدا بينما نسبة ضئيلة تقع على عاتق المرأة..لأسباب منطقية جدا.. ولذلك فالماء المقري عليه..سيظل مستهلكا من قبلها بنفس المعدل المرتفع لمسؤلية الرجل !!.
    طرح حظى بمباركتنا؛ ـ معشر الرجال ـ بعد تفتيشنا للمقال بحثا عن أي عبارة يمكن تصنيفها في خانة التحامل .. شكرا للكاتبه حنان أبو حميد تألقها الدائم وعمق رؤيتها .
  • #9
    07-13-2011 11:01 صباحًا Ahmed AlSalem :
    دائما متميزة مبدعة تنتقي احرفها كما ينتقي صانع العقدالاماس كي يصنع الجمال

    شكرا حورية المساء على هذا لإبداع والتألق


    2