• ×

03:26 مساءً , الأحد 27 سبتمبر 2020

الزاهد النعمــي
الزاهد النعمــي

مخلاف صبيا بين كرباج الكودري وشيول التعدّيات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


أكثر من خمسة وثلاثين عاما مضت على رحيل أخر ساكن الملحاء القديمة الواقعة على ضفاف وادي بيش الشرقية
فلقد فر الجميع منها خوفا من أخطار تهدد حياتهم وتنغص معيشتهم و أمنها واستقرارها !
في الصيف وبعد ان تغلي الجباه من لهيب شمس الصيف وتتسلخ الجلود من حرها وهجريها تهب الرياح الموسمية التي تجتاح المنطقة(الغُبرة) برمالها الزاحفة فلا تدع (عُشة) الا دفنتها ولا (بناية) الا طمستها والأحياء فبين فار ومنكوب!!

وفي الخريف لا يكاد يفيق من خر مغشيا عليه من الصواعق والبروق حتى تداهمه سيول وادي بيش العظيمة حين تنحدر من السراة شرقا , فتجتاح الروابي والتلال التي خلفتها الغبرة وما تحتها من انقاض ورفات فتلتهمه التهاما , وعاما بعد عام ينحرف وادي بيش عن مجاريه شرقا ليأتي على البقية الباقية مما ترك آل حيدر , فكم من امرأة بكت و أم تفتت كبدها حزنا واسى على طفلها قضى حرقا أو غرقا؟!

اما في الشتاء والربيع فالضحايا بالمئات خاصة بين الأطفال والمسنين نتيجة لحرب الإبادة الجماعية التي تخوضها جيوش الحشرات الطائرة والزاحفة ضد كافة أهل المنطقة خلال هذين الفصلين من العام.
فالذباب يحمل معه الرمد (مرض يصيب الأعين) والإسهال وغيرها من الأمراض أما البعوض فمتخصص بالملاريا , ناهيك عن مسببات البلهارسيا والكوليرا والعنقز والجدري التي تسببها بقية الجيوش البرية.

زمان في الملحاء .. ليس هناك مياه نقية للشرب سوى ( بضع لترات) تنزفها دلو البراح (الساقي) من البئر الملكية وهو يترنم على نغمات نقيق الضفادع التي اتخذت من البئر وطنا لها !
زمان ... لا كهرباء سوى الفوانيس ولا طرق معبدة سوى الأزقة الضيقة و لا وسائل اتصال سوى الأنين ولا ... ولا ... ولا ... ولا شيء!

ومن يجرؤ يشتكي ؟؟
من يجرؤ يشتكي سطوة الغبرة ؟؟
من يجرؤ يشتكي سيول بيش الجارفة ؟
او يشتكي فتك الملاريا ؟ او نكد الرمد؟ ؟؟؟
زمان .. من يجرؤ دخول إمارة صبيا ليشتكي الفقر والجوع والمرض ؟؟!!
فكرباج الكودري يرهب الجميع !!!

زمان ... الشكوى لله عز وجل وحده.. وليس من الهرب وتغير محل السكن بد !

و فر الجميع ..

منهم من فر إلى أبوالسلع ومنهم فر إلى الفرشة أو ابوالقعايد او أم القضب آو إلى ( قيراط ) من الأرض خال فأسس الملحاء الجديدة..أو ..أو .... فنعم الآباء والأمهات..

ثم فيما بعد وفي تلك القرى من مخلاف صبيا وبعد أكثر من سبعين عاما على توحيد المملكة تحسنت ظروف الحياة وحصلنا على عُشر معشار الخدمات الأساسية التي تمتع ويتمتع بها مواطن آخر في منطقة أخرى من مناطق المملكة !!

حتى جاء الملك الصالح خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز متعه الله بلباس الصحة والعافية أيام (حمى المتصدع) إلى المنطقة ومعه الابن البار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر حفظه الله ووفقه ليغدقا عليها وأهلها من فضل الله الوفير بكل عطف وأبوة.

وما إن صدر أمر الملك ببناء سد وادي بيش حتى استبشر الناس كل الناس خيرا ومنهم أهل مخلاف صبيا ..
فعاد الناس إلى أراضيهم السكنية منها والزراعية التي كانت دفنتها الرمال أو جرفتها السيول.

عادوا لترميمها واستصلاحها من جديد لعلهم يصلحون بعض ما افسدت الأيام والليالي..
البعض منهم معه وثائقه و أوراقه وإثباتاته وبعضهم فقدها أيام (الهربة).. والفرار من الأمطار والسيول والغبار وقصف الحشرات ما حط منها أو طار ..

لكن!!

شيول لجنة التعديات بمحافظة صبيا وما إدراك ما شيول التعديات؟؟؟
لك بالمرصاد!!
هو والله اشد ظلما وسطوة وجورا وبطشا من الغبرة ومن سيول بيش و الرمد والملاريا .. بل حتى من كرباج الكودري ذاته!!

رحم الله الكودري وكرباجه!!

اليوم في الملحاء وما حولها من القرى زاد عدد ساكنيها حتى تجاوز عدد سكان صبيا المدينة وضاق بهم المكان واشتكت الاحواش منهم .

لكن.. جرب أن تبني (بلكة) واحدة وفي متر آل لك بالإرث أو الشراء !!

فمن خلال (شعبان و شيبان) و فلان وعلان وكيد حاسد فتان ؟!
فقط باتصال أو رسالة نصية تصل إلى لجنة التعديات بمحافظة صبيا من غير حجة أو برهان تقوم الدنيا ولا تقعد من حولك .. وفي غمضة عين يصبح كل ما بنيته انقاظا .. عشرات وربما مئات الآلاف تخسرها في اقل من ساعة.. والعوض على الله !

يا لجنة التعديات.. تلك والله أراضينا ومساكننا كانت لنا قبل أن تكونوا ..

فمالكم علينا يا غارة الله ؟؟!!
بالله مالكم علينا يا غارة الله ؟؟!!

يا لجنة .. أين كنتم يوم دفنتنا رمال الغبرة؟
يوم جرفتنا السيول ؟
يوم فتكت بنا الأمراض و الأوبئة وأنهكنا الحر وقتلنا العطش؟

لماذا لم تردوا عنا وعن مساكننا تلك الاعتداءات تلك الكثبان الزاحفة والسيول الجارفة؟

يا لجنة التعديات..أين كنتم يوم كنا نستغيث ونستنجد.. فلا مجيب إلا رحمة من الله ولطف؟؟

اليوم .. هنا المحافظة فأين المحافظ ؟
أين رئيس البلدية ؟ ومديرو الزراعة والصحة والشرطة والعدل ؟

أين المشاريع والخطط والتنمية والسفلتة والإنارة والتحلية و المحكمة والدوريات الأمنية والدفاع المدني والكوادر الصحية المؤهلة وعمال النظافة ولجان الرقابة وغيرهم ؟؟؟

ماذا قدمتم لنا حتى نقدم ونمتثل لكم ولتعاليمكم و تعاميمكم ؟؟

نحن قدمنا (مع الأرض) المعلم والطبيب والمهندس ورجل الأمن وجندي الجيش والموظف والقاضي ... و... و... والسمع والطاعة لولاة الأمر والروح وهبناها رخيصة لهذا الوطن ولا فضل لنا على الوطن.

فماذا قدمتم لنا ؟؟؟

شيولا يهدم ويدمر ؟؟ و مندوبا يهدد وآخر يبتز ويسمسر؟؟ و مسئولا لا يرعوي أو يفكر؟؟

نحن في قرى مخلاف صبيا لا نرى المسئولين ولا نعرفهم إلا ساعة الهدم والتنكيل والتغريم وتطبيق العقوبات وتأخير المعاملات !!

أوامر خادم الحرمين وتصريحات أمير المنطقة واضحة وصريحة
وكلها تنص وتؤكد على تسهيل أمور المواطنين وخدمتهم وتوفير حياة كريمة لهم!

فلماذا لا تتخذون من نهج ولاة الأمر منهجا وطريقة فتكون لنا ولمتطلباتنا بلسما شافيا ؟!!

أما شيوخنا وعرفانا وأعضاء المجلس البلدي(خلاص)غسلنا أيدينا منهم ونظفناها!

فحتى متى يظل شيول التعديات ومندوبو الزراعة والبلدية يهدمون بيوتنا ويمنعوننا عن أراضينا و يروعون امننا دون رادع ؟؟

اترك الأمر لله ثم لولاة الأمر وكل عاقل .. والله الهادي لسواء السبيل.

 4  0  3220
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-23-2011 08:28 صباحًا حقوي :
    سلمت اخي العزيز بالفعل كتابة لامست القلب كلام جميل اختلطت فيه نبرة الاصالة والتاريخ الذي تنتمي الي كاتبنا الموفق اشكرك ويارب اي ممن عنيت بكلامك ان ينتبه ويتقي الله عز وجل وكفى ...
  • #2
    04-23-2011 06:32 مساءً بدران :
    مايحدث في جازان تحديداً ليس نظام أوأنظمة تعديات يكفل للدولة تنفيذ خططها التنموية المرجوة من الحكام والمحكومين والتي شرعت من أجلهاأعني [خطط التطوير ] وأُسست مايسمى "لجان التعديات" ـ ففي الواقع ماتمارسه لجان التعديات في منطقة جازان هو أقرب لقانون الطوارئ المعمول به في سوريا منذ 1962م من قبل حزب البعث السوري الحاكم ..المادة [3] فقرة [وـ ز]

    بمعنى أدق حالة الطوارئ "الإستثنائية " بمنطقة جازان مسئول عنها بالمقام الأول سوء إستخدام السلطة [المستشري] من كثير من مسؤولي المنطقة ممن راحوا باجتهادتهم التعسفية ، يتفنون ويتنافسون في سحق ومحق كرامة هذا المواطن المسكين ومصادرة وأغتصاب حقوقه المعتبرة شرعاً وعُرفاً بذرائع ما أنزل الله بها من كتاب وبجريرة "الدولة" أو أراضي الدولة.. التي لا تسمع ولا ترى سوى رأي ذلك المسؤول ، وأماالمواطن ، فمحشور في زاوية " الشعب دائماً غلطان".

    &&
    ـ أما كرباج الكودري : و"الكودري" لمن لا يعرفه هو أمير صبيا في ذلك العهد ، وكرباجه بين ثنايا هذه الأبيات التي قالها الشاعر / إبراهيم العارجي رحمة الله عليه ومسقط رأسه قرية"جريبة" بمحافظة صبيا.

    ذا الامير له نجم شارق
    قد تامر في المشارق والمغارب
    يوم نزل صبيا وتنازل كل سارق
    والخلايق خايفين خبط المطارق
    بعد ضرب الخيزران

    قلت ماهذي الوقيعة
    خايف بعد الخديعة
    حرقت العشة وفي ساعة ,وسيعة
    وصفها يشبه كما حرب الوديعة
    مقصداً للحق وطريق الشريعة
    ياأمير المؤمنين 0

    في قصتي يامؤمنين محد دري بنا
    لولا بقيت عمر والباري لطف بنا
    أخاف هذا الأمر أصلة من كبارنا
    من يوم تولى الكودري قول حصادنا
    كالطير في القفص والدبغ كـ الحمول [ وأنتم بالكرامة ]
    لا والله إلا الموت استر من حياتنا

    يابن حيدر أنت من قوم صماصم
    ذا الامير لاجيت عندة بس باصم

    لاخشع قلبة ولا يقبل دراهم
    يقصد الا قوم من بيض العمايم
    قربوا القصمان من بعد الملاطم
    وندق البرقية تطلع مشايم
    عند فيصل بن سعود

    في سيرتي روح على الهم والغضب
    من يوم اريت النار وسط الغشو والحطب
    هذي مقادر واصلة والرب قد كتب
    واهل جريبة غارت السادات والعرب
    رجال صدق تجلي الهم والكرب
    للأوامر طائعين
    ولا والله إلا الموت أستر من حياتنا


    خالص مودتي ياشيخ الزُهاد.. أخوك/ بدران
  • #3
    04-24-2011 09:28 مساءً فهد مبروك :
    الحقيقة شيء مؤلم يعاني منه أبناء المنطقة المساكين ، ويتكسب منه ضعاف النفوس من المسؤولين لا بارك الله لهم ولا عليهم في مال ولا في نسل ولا في عافية .

    شكراً للكاتب القدير على هذا الطرح الجميل والصادق
    ثم شكراً لبدر جازان بدران
    ما أجمل هذا البدران حينما يحضر بشخصه أو بفكره وحرفه والله انك بدر جازان بكل ماتعنيه الكلمة.

    للجميع هنا أعذب تحية
  • #4
    04-28-2011 07:38 مساءً الحقائق يصعب تجاهلها يا العابد!!! :



    أولا: يا الزاهد رحم الله جدك "حيدر" فقد كان مضرب المثل في الشجاعة والكرم و تلمس حاجات الناس والوقوف معهم فلا تخلف النار الا الرماد!!!

    ثانيا: دعنا من اللف والدوران و سنعطيك الحقائق على بلاطه كان في الملحاء القديمة حارسها "أبو ماضي" هل تذكره كان رفيق درب جدك "حيدر" رحمهما الله تعالى هذا الرجل كان "الحارس الامين" للملحاء القديمة و لإرضها... في احدى الليالي بعد وفاة جدك و استلام ابيك "العابد" زاره مجموعة من القضاة من مدينة صبياء بأمر من أمير جازان ائنذاك "السديري" و لذلك لاقناعه ببيع اراضي ملحاء القديمة وقد عرضوا عليه مبلغ 70 ألف ريال سعودي مقابل التنازل فغضب و أمرهم "أبو ماضي" بانتهاء الزيارة بمعنى اغربوا عن وجهي... وفعلا رجع قضاة صبياء بخفي حنين... حاول امير جازان السابق "السديري" تكرارا ومرارا انتزاع ارض ملحاء القديمة ولكن أبو ماضي رحمه الله كان له بالمرصاد حتى انه في احدى المرات ذهب "أبو ماضي" للملك فيصل رحمه الله و ذلك لرفع شكوى ضد "السديري" و قد نصره الملك فيصل رحمه الله و لم يخذله... توفي "أبو ماضي" فتآمر أخو جدك "عبده" مع "السديري" على استصدار استحكام على الارض و كان لهم ما أرادوا و ذلك بمساعدة من أبيك "العابد" شيخ شمل المخلاف السليماني للإسف.. للإسف... و بعد أن رحل "السديري" عن جازان وضعت تلك الارض تحت تصرف البلدية و لعله أفضل من وضعها تحت "الجشعين" الذين لا يرقبون في مؤمن إلا ولا ذمة... و كان أخو جدك "عبده" و "أبوك" هم من أضاعوا أرض الملحاء القديمة... فلا تلوموا البلدية هذه هي الحقائق يا سادة يا كرام بدون زيادة أو نقصان...



    1