• ×

02:12 صباحًا , الأربعاء 4 ذو الحجة 1439 / 15 أغسطس 2018

.لماذا فتحت مصر " معبر رفح " في رمضان .... وليس بشكل دائم .. ولماذا تسعى إسرائيل لفتح ميناء غزة ؟

رئيس القسم السياسي بجريدة الأهرام المصرية (اشرف ابو الهول ).

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - محمد المنصور : 

قال رئيس الفسم السياسي بجريدة الأهرام المصرية ، أشرف أبو الهول ، في لقاء أجرته معه قناة "الحدث" مساء اليوم ، أن مصر تخشى من اعتماد فتح معبر رفح بشكل دائم بظل انعدام المصالحة بما يعني استغناء غزة عن الضفة واطالة أمد الفرقة .

واضاف ، أن فتح مصر معبر رفح طيلة شهر رمضان ، نتيجة الضغط الذي يعانيه أهالي غزة ، وخاصة القادمون لزيارة المصابين بالمستشفيات المصرية الذين نقلهم الهلال الأحمر المصري من معبر رفح ، ولتمكين من لديهم اقارب يقيمون في مصر وللطلاب الذين يدرسون في الخارج ، وللتيسير على احتياجات أهالي غزة نتيجة لاقفال اسرائيل المعابر ..

واشار إلى أن كاتبًا اسرائيليًا نقل في مقال له نشر مؤخرًا في إحدى الصحف الاسرائيلية ؛عن مسؤولين اسرائيليين أن اسرائيل تفضَّّل فتح ميناء لغزة وذلك لتخفيف العبء عليها وما يوجه إليها من انتقادات جراء اقفالها المعابر التي يتنقل من خلالها أهالي غزة .

وقال ابوالهول ، إن اسرائيل تهدف بهذا إلى استمرار الانفصال بين غزة والضفة ومواجهة اي خطوات تؤدي إلى اللحمة الفلسطينية ، مؤكدًا أن مصر تبذل جهودًا كبيرة يقدرها الجانبان في حماس والسلطة الفلسطينية ، ويرى أن الحل بيد حماس ، لانجاز المصالحة وتفويت الفرصة على اسرائيل الحريصة على الابقاء على التشتت بين الضفة وغزة .

وأكد رئيس القسم السياسي بجريدة الأهرام ، أن بقاء اللانفصال يفوت اتمام المصالحة وهذا ما تسعى إليه إسرائيل لغضعاف موقف السلطة الفلسطينية التي هي الممثل الشرعي والوحيد لشعب الفلسطيني المعترف به دوليًا ،.

وأوضح أبو الهول ، أن مصر كانت قد نبهت اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس حين استدعته في 13 مايو من أن تقديراتها تشير إلى أن إسرائيل ستقابل أي اقتراب بمظاهرات من حدودها بالإسراف في القوة ، وربما توسع عملياتها داخل العمق في غزة .

. اسماعيل هنية من جهته نفى أن تكون مصر نقلت له رسالة اسرائيلية ، منوهًا أبو الهول ما نبهته عنه مصررمجرد تقديرها للموقف على غرار المواجهات التي بدات من 30 مارس 2018 ، وأن حماس دفعت بالآلاف ضاعف أعداد المصابين والقتلى ...

بواسطة : المدير
 0  0  140
التعليقات ( 0 )