• ×

11:41 مساءً , الجمعة 10 رمضان 1439 / 25 مايو 2018

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة الثلاثاء حول مجزرة غزة بناء على طلب مندوبي فلسطين والسعودية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - التحرير : 

أكد مراسل قناة "الحدث" في خبر بنشرة التاسعة بتوقيت السعودية ، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة طارئة الثلاثاء حول المجزرة التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي في غزة الاثنين.

وفي مؤتمر صحافي مشترك لمندوبي السعودية وفلسطين في الأمم المتحدة، أعلن مندوب فلسطين في الأمم المتحدة السفير رياض منصور أن البعثة الفلسطينية قدمت رسالة إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن مجزرة اليوم الاثنين في غزة.

وندد منصور بوحشية الجيش الإسرائيلي في التعامل مع المتظاهرين الفلسطينيين ومحاسبة المسؤولين عن الاعتداءات الوحشية، مطالبا بالحماية الدولية للمدنيين الفلسطينيين.

وقال منصور إنه سيلتقي والمندوب السعودي في الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، عقب المؤتمر الصحافي برئيس مجلس الأمن الدولي.

وأكد أن ما حدث في غزة هو جرائم حرب، ولا بد من التعامل معها من خلال الآليات الخاصة بالقانون الدولي.

وأشار إلى أن هذه المجزرة جاءت في الوقت الذي يصادف قيام أميركا بشكل استفزازي بافتتاح سفارتها في القدس، معتبرا أنه يوم مأساوي للفلسطينيين.

وأضاف منصور: هم يعتقدون أنهم يفتحون مجالا للسلام بنقل السفارة إلى القدس، ولكنهم يؤججون الامتعاض والكراهية.

وشدد على ضرورة تحمل مجلس الأمن لمسؤولياته، مشيرا إلى احتمالية عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن في أسرع وقت حول مذبحة غزة.

وذكر أن القيادة الفلسطينية ستلتقي الليلة الاثنين وستنفذ قرارا للمجلس التشريعي الفلسطيني بشأن إحالة الجرائم ضد المدنيين الفلسطينيين إلى محكمة الجنايات الدولية.

يأتي انعقاد الجلسة الطارئة بناء على دعوة المندوبين الفلسطيني والسعودي في الأمم المتحدة، الاثنين، إلى جلسة طارئة لمجلس الأمن لبحث التطورات في غزة، وذلك تزامنا مع مواجهات دامية أطلقت فيها القوات الإسرائيلية الرصاص الحي وقنابل الغاز على الفلسطينيين العزل على حدود غزة.

هذا وقد ارتفعت حصيلة الضحايا في قطاع غزة اليوم إلى 55 قتيلا وأكثر من 2400 جريح.
بواسطة : المدير
 0  0  62
التعليقات ( 0 )